تلاوات وتسجيلات نادرة للشيخ محمد رفعت رحمه الله

الشيخ محمد رفعت أحد القراء المصريين البارزين، الملقب “بقيثارة السماء”، ولد يوم 9 مايو من عام 1882 بحي المغربلين بالقاهرة

وتوفي يوم 9 مايو من عام 1950.

كان الشيخ محمد رفعت من أول من أقاموا مدرسة للتجويد الفرقاني في مصر،

فكما قيل: القرآن نزل بالحجاز وقرأ بمصر، وكانت طريقته تتسم بالتجسيد للمعاني الظاهرة القرآن الكريم وإمكانية تجلي بواطن الأمور للمتفهم المستمع بكل

جوارحه لا بأذنه فقط، والتأثر والتأثير في الغير بالرساله التي نزلت على محمد بن عبد الله رسول الله صلوات ربي وسلامه عليه

فقد كان يبدأ بالإستعاذه بالله

من الشيطان الرجيم والبسمله والترتيل بهدوء وتحقيق وبعدها يعلو صوته فهو خفيض في بدايته ويصبح بعد وقت ليس بالطويل غالبا “عاليا” لكن رشيدا يمس

القلب ويتملكه ويسرد الآيات بسلاسة وحرص منه واستشعار لآي الذكر الحكيم. كان جل اهتمامه بمخارج الحروف وكان يعطي كل حرف حقه ليس كي لا

يختلف المعنى بل لكي يصل المعنى الحقيقي إلى صدور الناس، وكان صوته حقا جميلا رخيما رنانا، وكان ينتقل من قراءة إلى قراءة ببراعة وإتقان وبغير تكلف

وكان صوته يحوي مقامات موسيقية مختلفة وكان يستطيع أن ينتقل من مقام إلى مقام دون أن يشعرك بالاختلاف.

 

روابط التنزيل :

Mega.nz

أو

Depositfiles

Facebook Comments
اخر المقالات
‎اضف رد